الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
  فتح باب الإشراف في منتديات عابر القارات.. مطلوب مشرفين جدد
فتح باب الإشراف في منتديات عابر القارات.. مطلوب مشرفين جدد 
أهلآ ومرحبا بك زائرنا العزيز فى منتداك للتسجيل    اضغط هنا

شاطر | 
 

 بدء العد التنازلي لكأس الأمم.. نجوم بالملايين يشاركون ومصر ا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفرعون الصغير
مشرف
مشرف
avatar

sms ضع النص التي تريده ان يتحرك أفقياً مكان هذه الجملة معلومات العضو
ذكر
عدد الرسائل : 77
تاريخ التسجيل : 26/12/2007
العمر : 30

مُساهمةموضوع: بدء العد التنازلي لكأس الأمم.. نجوم بالملايين يشاركون ومصر ا   الجمعة 4 يناير - 13:34




بدأ العد التنازلي لإنطلاق بطولة كأس الأمم الأفريقية المقررة يوم 20 من يناير الجاري في غانا، بمشاركة 16 منتخبًا من عمالقة الكرة الأفريقية وبحضور نجوم يلعبون في الدوريات الأوروبية تصل أسعارهم في بورصة اللاعبين بأكثر من 100 مليون دولار.

يشارك في البطولة الإيفواري ديديه دروجبا المرشح الأول للفوز بلقب أفضل لاعب أفريقي للعام 2007، ولاعب تشيلسي الإنجليزي الذي قاده للعديد من البطولات تحت قيادة مدربه الفذ المستقيل البرتغالي مورينيو.. وحضور دروجبا يعطي للبطولة مذاق خاص خاصة مع الشهرة الكبيرة التي نالها اللاعب خلال مشاركته في الدوري الإنجليزي.. وفوزه بالعديد من الألقاب هناك.. ولعل أخر خبر كتب عنه هو ختامه مشواره مع البلوز بنهاية الموسم وتلقيه عرضا جادا من آسي ميلان الإيطالي مقابل 25 مليون يورو.. ليكون دروجبا أغلى لاعب أفريقي في الملاعب الأوروبية.
يأتي بعد دروجبا الكاميروني صامويل إيتو لاعب برشلونة الإسباني والذي يعول عليه الكاميرونيين الآمال في عودة أمجادهم مرة أخرى إلى البطولات الأفريقية.. والتي فقدوا عرشها منذ 2002.. بعدما فاوزا بها مرتين متتاليتين 200، 2002.. على حساب نيجيريا والسنغال على التوالي.. ويصل سعر إيتو في بورصة اللاعبين الآن 20 مليون يورو مما يجعله ثاني أغلى اللاعبين الأفارقة المشاركين في البطولة.
جاءت الترشيحات الخاصة بالفوز باللقب جميعها في صالح المنتخب الكاميروني الذي احتل المرتبة الأولى.. وتلاه المنتخب الإيفواري ثم النيجيري ثم غانا "صاحبة الأرض" والتي تلتها المغرب ثم المنتخب المصري حامل اللقب.. مما يعني أن المنتخب المصري يأتي في المرتبة السادسة من بين الفرق المرشحة للفوز باللقب الأفريقي.
قسمت البطولة إلى 4 مجموعات تضم المجموعة الأولى فرق (غانا وغينيا وناميبيا والمغرب) وتضم الثانية فرق (نيجيريا وكوت ديفوار ومالي وبنين) وتضم الثالثة منتخبات ( مصر والكاميرون وزيمبابوي والسودان) أما المجموعة الرابعة فتضم (تونس والسنغال وجنوب أفريقيا وإنجولا).
وفي تصريحات لعدد من اللاعبين لموقع "موجة" قال النجم محمد أبوتريكة لاعب المنتخب والأهلي: أطالب الجميع من جمهور إلى وسائل إعلام إلى كافة عناصر اللعبة بأن يساندوا الفريق خلال البطولة بكل قوة، مشيرًا إلى أن الروح العالية التي ظهر عليها المنتخب خلال البطولة الماضية والتشجيع القوي كانا السبب الرئيسي في الفوز باللقب.. ومشددًا على أن تكرار ذلك قد يون السبب الأساسي في ظهور مشرف للكرة المصرية خلال البطولة ماعدا ذلك قد يعجل بالعودة بخفي حنين.
أما محمد بركات الذي يغيب عن البطولة لداعي الإصابة فقال: كنت أتمنى المشاركة في البطولة للمرة الرابعة على التوالي لي لكن ظروف الإصابة منعتني متمنيًا التوفيق للمنتخب وللكابتن حسن شحاتة، مشيرًا إلى أنه سيتابع البطولة من خلال معسكر أعده بمنزله.
حاملوا اللقب
1957
كانت كرة القدم الأفريقية تخطو خطواتها الأولى عندما قرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم إقامة بطولة لكأس الأمم عام 1957. في السودان كأول منظم للبطولة من 50 سنة.. وشاركت كل من مصر والسودان وإثيوبيا في البطولة الأولى، بعد أن استبعدت جنوب أفريقيا لأنها رفضت أن ترسل فريقا مختلطا من البيض والسود إلى السودان التي أقيمت البطولة الأولى على ملاعبها.
1959
وبعد سنتين، حصلت مصر على البطولة للمرة الثانية على أرضها بقيادة المدافع محمود الجوهري، وضمت هذه البطولة الدول الثلاث التي ضمتها البطولة الأولى عام 1957.
وكانت الستينات هي فترة ازدهار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، وفي هذا العقد أيضا ازدهرت بطولات كأس الأمم.
1962
واستضافت إثيوبيا النهائيات الثالثة عام 1962، والتي ضمت دولا جديدة هي تونس وأوغندا التين شاركتا للمرة الأولى، وأثبت الإثيوبيون بأسهم، ووصلوا إلى المباراة النهائية أمام المنتخب المصري.
وتمكن الإثيوبيون من التعادل بنتيجة 2-2، لتدخل المباراة للمرة الأولى في تاريخ البطولة إلى الحسم عن طريق الوقت الإضافي، وحسمتها إثيوبيا بنتيجة 4-2.
1963
وحصلت غانا على أول بطولة استضافتها عام 1963، وكان يتولى تدريبها حينها المدرب الشهير، تشارلز جيامفي، وتألقت (النجوم السوداء) لتفوز على السودان في المباراة النهائية بثلاثة أهداف نظيفة، في المباراة التي أقيمت في العاصمة الغانية أكرا.
1965
وفي عام 1965، نجحت غانا في الاحتفاظ باللقب في تونس، بعد أن تغلبت على الدولة المضيفة بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد بعد أن دخلت المباراة إلى الوقت الإضافي، وكان في الفريق الغاني لاعبين فقط من الفريق الذي فاز باللقب عام 1963.

1968
ومما يعكس انتشار اللعبة في القارة السمراء، ضمت النهائيات التي أقيمت في إثيوبيا عام 1968 بطولة حقيقية جرت عن طريق التصفيات، وتنافست فيها ثمانية منتخبات.
ونظمت الكونغو برازيفيل البطولة، لكن الكونغو كينشاسا هي التي وصلت إلى المباراة النهائية أمام غانا، وسجل اللاعب بيير كلالا هدف الفوز.
وفي الوقت نفسه، سجل اللاعب الإيفواري لوران بوكو ستة أهداف، وهو عدد أقل بهدفين عن عدد الأهداف التي سجلها في البطولة السابقة.
1970
وفي عام 1970، شهدت البطولة التي أقيمت في السودان أول ظهور للتغطية التليفزيونية للمباريات.
وسقطت زائير، حاملة اللقب، في الدول الأول بينما تأهلت غانا للمبارة النهائية للمرة الرابعة على التوالي، لكن القدر أصاب النجوم السوداء بالمهاجم السوداني السيد، الذي أهدى لبلاده الكأس الوحيدة على مدار تاريخهم.
1972
واستضافت الكاميرون البطولة عام 1972، وتأهلت للدور قبل النهائي، ولكنها خسرت في مفاجأة أمام الكونغو، وفي مباراة نهائية لم يتوقعها الكثيرون، فازت الكونغو على مالي بثلاثة أهداف مقابل هدفين.
1974
وفي عام 1974، استضافت مصر البطولة، وحصلت عليها زامبيا للمرة الأولى والأخيرة، في الظهور الأول لها في المباريات النهائية، وسجل اللاعب الزائير بيير نداي تسعة أهداف أوصلت فريقه إلى النهائي، وللمرة الأولى في تاريخ البطولة، أعيدت المباراة النهائية لأنها انتهت بالتعادل في المرة الأولى بهدفين، وفي الإعادة أحرز نداي هدفين، وفاز فريقه بالبطولة، وعاد الفريق الزائير إلى بلاده على متن طائرة الرئيس مبوتو سيسيسيكو.
1976
واستضافت إثيوبيا البطولة عام 1976، والتي أقيمت للمرة الأولى بنظام الدوري، حيث واجهت المغرب مصر، وواجهت غينيا النسور الخضر.
1978
بطولة عام 1978 أقيمت في غانا، وفازت غانا في المباراة النهائية على أوغندا بهدفين مقابل لا شيء، لتصبح بذلك أول دولة تفوز باللقب ثلاث مرات، لتحتفظ بكأس عبد العزيز سالم للأبد.
1980
وفي عام 1980، كانت نيجيريا على موعد مع أول لقب لها منذ انطلاق بطولة نهائيات كأس الأمم الأفريقية، فقد نجح النسور الخضر في الفوز بالبطولة التي أقيمت بأراضيهم بقيادة المهاجم الأسطورة سيجون أوديجبامي على المنتخب الجزائري بثلاثة أهداف نظيفة.
1982
وفي عام 1982، أقيمت البطولة على الملاعب الصناعية في ليبيا. واستغل المنتخب الليبي عامل الأرض والجمهور للوصول إلى المباراة النهائية. لكن الليبيين خسروا أمام المنتخب الغاني 6-7 لتحرز غانا لقبها الرابع.
1984
وفي البطولة التالية التي أقيمت في ساحل العاج عام 1984، خرجت حاملة لقب 1982 من البطولة مبكرا لتلتقي الكاميرون ونيجيريا في المباراة النهائية لتنتهي المباراة بهدفين لصالح المنتخب الكاميروني مقابل لا شئ ليفوز أسود الكاميرون بأول لقب أفريقي.
1986
وفي عام 1986، نظمت مصر النهائيات الأفريقية ونجحت في تخطي كبوتها في المباراة الافتتاحية أمام السنغال عندما خسرت المباراة 0-1 لتصل إلى المباراة النهائية. وكادت تخرج أمام الكاميرون لكن ضربات الجزاء الترجيحية حسمت الموقعة لصالح مصر بنتيجة 5-4 لتفوز بكأس البطولة الذي غاب عنها لأكثر من 30 عاما.
1988
وكان عشاق الكرة المغربية على موعد مع نهائيات كأس الأمم الأفريقية لعام 1988 التي أقيمت على أرضهم. ونجحت المغرب بالفعل في الوصول إلى الدور قبل النهائي.
كما وصل الجزائريون إلى المربع الذهبي هم الآخرون. لكن نيجيريا والكاميرون أطاحا بالمنتخبين العربيين ليتقابلا في المباراة النهائية مجددا.
وتمكن منتخب الكاميرون من الفوز بثاني بطولة بأقدام اللاعب إيمانويل كوندي الذي أحرز هدف المباراة الوحيد من ضربة جزاء.
1990
وأقيمت أولى النهائيات الأفريقية في التسعينيات في الجزائر التي تمكن منتخبها من استغلال ميزة الأرض لاقتناص أول لقب لهم في تاريخ البطولة بعد أن فازوا على نيجيريا بهدف نظيف.
1992
وفي عام 1992، أقيمت النهائيات الأفريقية في السنغال وشارك بها 12 منتخبا. وتمكن منتخب ساحل العاج من إحراز لقب البطولة بعد التغلب على غانا بضربات الجزاء الترجيحية 11-10 في مباراة مثيرة.
1994
وأقيمت البطولة الإفريقية لعام 1994 في تونس التي خرجت من الأدوار الأولى للبطولة . وحقق منتخب زامبيا مفاجأة من العيار الثقيل بعد أن تمكن من الوصول إلى المباراة النهائية أمام نيجيريا لكنه خسر 1-2.
1996
وشهدت بطولة عام 1996 التي نظمتها جنوب أفريقيا انسحاب نيجيريا لأسباب سياسية. وكانت جنوب أفريقيا على موعد مع أول كأس أفريقية تفوز بها في تاريخها بعد أن تغلبت في المباراة النهائية على المنتخب التونسي 2-0.
1998
وكان المنتخب المصري على موعد مع رابع لقب له في بطولة عام 1998 التي أقيمت في بوركينا فاسو. ولم يتمكن هدافا البطولة حسام حسن من مصر وبيني ماكارثي من جنوب أفريقيا من إحراز أي أهداف في المباراة النهائية التي جمعت بين منتخبي اللاعبين رغم أنهما كانا هدافا البطولة برصيد سبعة أهداف لكل.
وفازت مصر في المباراة النهائية بهدفين مقابل لا شيء أحرزهما أحمد حسن وطارق مصطفى. وبات المدير الفني للمنتخب المصري محمود الجوهري بهذه النتيجة أول شخص يفوز باللقب الأفريقي كلاعب ومدرب.
2000
وفي عام 2000، أحرز المنتخب الكاميروني أول بطولة في الألفية الجديدة بعد مواجهة قوية مع نيجيريا صاحبة الأرض حيث انتهى الوقت الأصلي بالتعادل بهدفين لكل لتحسم ضربات الجزاء الترجيحية المباراة لصالح نيجيريا.
2002
وعادت الكاميرون في بطولة عام 2002 التي أقيمت في مالي لتحرز اللقب الأفريقي بضربات الجزاء الترجيحية أمام السنغال.
2004
وأقيمت نهائيات كأس الأمم الأفريقية 2004 في تونس حيث نجح الفريق التونسي في الفوز بالبطولة للمرة الأولى في تاريخه بعد تغلبه في المباراة النهائية على المنتخب المغربي بهدفين مقابل هدف واحد.
2006
2006 وأقيمت في مصر ونالها المنتخب المصري بعد مباراة قوية مع ساحل العاج انتهت زمنه الرسمي بالتعادل وحصلت مصر على الكأس بضربات الجزاء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بدء العد التنازلي لكأس الأمم.. نجوم بالملايين يشاركون ومصر ا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: (منتدى الرياضه) عابر القارات السابع :: كره القدم العربيه-
انتقل الى: